الوطن يابني رقم واحد ... وبعد مية يجي العالم ... الوطن ناموس للي يخجل


وأيضاً : تونسيين يقبضون على قناصة أجانب ويضربونهم ضرب مبرح..: ( 1 ) : (( المختار الثقفي‏ على الفيسبوك )) : قد يكون القناصة تابعين لمنظمات المجتمع المدني التي تدعي نشر الديمقراطية أو غيرها من فرق مرتزقة البلاك ووتر (دولة فرسان مالطا) الذين يتواجدون في الدول بدعوى حماية السفارات الأمريكية ويوجد لهم مقر رسمي بمصر في القاهرة بشارع هدى شعراوي، ونعود بالذاكرة لما فعلوه بالعراق من تفجيرات و اغتيالات و قنص وقتل محترف، فهكذا فعلوا في العراق وتواجدوا فيه بكثافة وكانوا يقومون بالقتل والتفجير لضرب طوائف الشعب ببعضها وخلق الفتن الطائفية وتدبير الاغتيالات ويمكنك البحث على اليوتيوب عن “البلاك ووتر في العراق” لم نسرد تفاصيل حول البلاك ووتر هنا لأن هذا موضوع طويل وخطير يحتاج تفصيل ومقال آخر.
وتؤكد تقارير استخدام مرتزقة البلاك ووتر أثناء الثورة بمصر حيث أذاعت شبكة ” إن بي سي ” الأمريكية الاستعانة بعناصر بلاك ووتر لإنقاذ ممرضة أمريكية متقاعدة تقطن شقة مطلة على ميدان التحرير أثناء الثورة وتدعى ماري ثورنسري، كانت قد حبست نفسها داخل شقتها أثناء المظاهرات، كما يؤكد ذلك اعتراف إيريك برنس نفسه لأكثر من وسيلة إعلامية بأن بلاك ووتر لها أنشطة بمصر.
وقد يكون هؤلاء القناصة من عرب اسرائيل حيث هناك فرق مرتزقة اسرائيلية يجيدون العربية وهناك عرب يدربهم الموساد على القتل ويخترقون الشعوب العربية وقت الفتن والفوضى لتدبير الأزمات وإشعال البلاد كما بين ذلك تقرير لل BBC تجده بالفيديو التالي :
http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=cKHxSR7VKzE
****************************************
تونسيين يقبضون على قناصة أجانب ويضربونهم ضرب مبرح
(( المختار الثقفي‏ على الفيسبوك )) : ألقى عدد من المواطنون في تونس القبض على 3 من القناصة الغربيين وقاموا بضربهم ضرباً مبرحاً. ووفقاً للتقارير فان القناصة بعد ان كانوا في موجودين في سيارة تاكسي في احدى شوارع العاصمة تونس، حيث يظهر في الفيديو مايبدو انها حقيبه طويلة كأنها لبندقية قنص، فيما لم يتسنى التعرف على هوية هؤلاء الاشخاص ولا جنسياتهم. ومن الجدير ذكره ان العاصمة تونس بالأخص تشهد هذه الايام اضطرابات امنية غير مسبوقة بعد الاطاحة بالرئيس زين العابدين بن علي الجمعة الماضي، الأمر الذي تسبب في فوضى عارمة في كل أنحاء البلاد وتدخل الجيش لأنهائها والسيطرة على الوضع الأمني هناك.
رابط الفيديو :
http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=4uhZdMsXnRQ