الوطن يابني رقم واحد ... وبعد مية يجي العالم ... الوطن ناموس للي يخجل


 

وأخبار فنية أخرى..: ( 1 ) : (( "ليبانون ديبايت" ـ بقـلم : جويل رمزي فضّول )) : تفاجأنا منذ أيّام، حينما قرأنا خبر إطلاق فضل شاكر أغنية "أمّي" كانت قد سجّلها سابقًا بمناسبة عيد الأمّ! فسقط الخبر كصاعقة هزّت أعماقنا، وانفجرت حينما سمعنا صوت فضل شاكر وهو يناجي الأمّ!
بربّكَ يا فضل شاكر، عن أيّ أمّ تتحدّث؟ هل تتحدّث عن أمّهات شهداء الجيش اللّبنانيّ الّذين شاركت في قتلهم؟ هل تتحدّث عن أمّهات كنت السّبب في حرمانهن من معانقة أولادهنّ يوم عيد الأمّ، فغمَرْن صورةً كانت قد عُلّقت بشهامة على جدران منازلهنَّ؟ هل تتحدّث عن أمّهات مفجوعات سُفكت دماء أولادهنّ سفكًا على محاور عبرا؟؟؟
ألا يدّعي الفنّ الرّقيّ والأخلاق؟ وأيّ فنّ هو هذا حينما يحارب الفنّان بالسّلاح فيقتل أبرياء لا ذنب لهم، أيّ فنّ هو هذا حينما يُستبدل الصّوت برشّاش يخرق قلوب الّذين يدافعون عن هذا الوطن، بدل أن يُطلق أناشيد وطنيّة تُساند هذا الوطن؟!
ولا بدّ لنا من التّساؤل: "لماذا انتشرت تلك الأغنية؟ لماذا تُنشر أغنية رجل مطلوب من العدالة؟ لماذا تُطلق أغنية رجل ساهم في سفك دماء العديد من الشّهداء في مثل هذه الظّروف؟ في أيّام أصبح رأس الجيش اللّبناني مطلوبًا من متطرّفين أصوليّين يعبثون بأمن البلاد!".
لا يا فضل شاكر، أخطأت مرّة أخرى، لن تعود بأغنيتك هذه إلى قلوبنا الّتي اعتادت أن تشفي عطشها بالاستماع إلى أنغام صوتك، هذا الصّوت الّذي حوّل تلك الأنغام إلى ألغام انفجرت بجيشنا اللّبنانيّ، فحرمت عائلاتهم من شهامتهم، وحطّمت قلوب آبائهم، وسلخت حياة أمّهاتهم!
رابط الفيديو : https://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=FLwRtG0Klrg
****************************************
العثور على لوحة لرامبرانت بعد 15 عاما من سرقتها
(( "ليبانون ديبايت" )) : اعتقلت شرطة نيس الفرنسية سارقي تحفة رامبرانت "ولد وفقاعة" التي اختفت منذ 15 عاما من متحف مدينة دراغينيان في فرنسا. ومنذ ذلك الحين لم يعرف أحد مصيرها. وفي يونيو عام 1999 توغل مجرمون إلى الغاليري عبر مبنى المكتبة الملحق به بعد أن كسروا أعمدة حديدية في أحد مخارجها. وقدرت قيمة اللوحة لحظة سرقتها بما يزيد عن 3 ملايين يورو. ويفترض الخبراء أن اللوحة لم تغادر خلال تلك الفترة الشاطئ الفرنسي، لذلك تعتبر حالتها مثالية تقريبا.
(( "ليبانون ديبايت" )) :
هيفاء وإليسا ونانسي عجرم على غلاف المصاحف
(( "ليبانون ديبايت" )) : أقدمت إدارة مدينة جامعية بمدينة تلمسان ( 540 كلم ) غرب الجزائر على تكريم طالباتها بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، فمنحتهن مصاحف تحمل صور فنانات عربيات شبه عاريات، دون الغلاف التقليدي العادي للمصحاف. وذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية أن "أكثر من مائتي طالبة تفاجأن لدى فتحهن لغلاف الهدايا بمصاحف مغلفة بصور لفنانات".
(( "ليبانون ديبايت" )) :
نوال الزغبي وحفل وهمي في المغرب!
(( "ليبانون ديبايت" )) : بعدما نشرت بعض الصحف المغربية خبرًا يتحدث عن إحياء النجمة الذهبية نوال الزغبي لحفل خاص في المغرب في الحادي والعشرين من الشهر الجاري، تزامنًا مع عرض أزياء للمصمّمة المغربية سلوى جدعوني، انتشر الخبر بسرعة البرق عبر وسائل الإعلام العربية دون العودة إلى الزغبي أو مدير أعمالها.
"نواعم"، حرصًا على عنصر المصداقية، اتصلت بالسيد باسكال مغامس، مدير أعمال النجمة نوال الزغبي، الذي نفى الأمر جملة وتفصيلًا، مؤكدًا أن لا أحد من المغرب اتصل به للاتفاق على الحفل المذكور، ومعلنًا أن نوال الزغبي موجودة حاليًا في لبنان ولا مشروع لديهما للتوجّه إلى المغرب في المرحلة الآنية، مستغربًا كيفية انتشار الخبر من دون العودة إليهما للتأكد من صحته.
وفي سياق متصل، حدثنا مغامس عن استمرار تحضير النجمة نوال الزغبي لألبومها الجديد، رافضًا الغوص في تفاصيله لأن الوقت لم يحن لذلك بعد.
يُذكر أن النجمة نوال الزغبي عادت منذ أيام قليلة من العاصمة المصرية القاهرة حيث قامت بتصوير حلقة خاصة من برنامج "الخزنة" الذي يقدّمه الممثل أمير كرارة عبر تلفزيون دبي، كما اجتمعت هناك مع عدد من الملحنين الذين سبق أن تعاملت معهم ونذكر منهم عمرو مصطفى ومحمد رحيم. وكانت الزغبي قد توجّهت قبلها إلى سلطنة عمان حيث أحيت هناك حفل زفاف خاصًا، وعادت بعده سريعًا إلى لبنان لتغادره مجددًا إلى القاهرة.
****************************************
كاميرون دياز تسبح عارية برفقة صديقاتها
(( "ليبانون ديبايت" )) : قضت النجمة كاميرون دياز عطلة ممتعة على الشاطئ الكاريبي برفقة صديقاتها. الممثلة البالغة من العمر 41 عاماً استعرضت قوامها بالبيكيني . وكانت كاميرون بمزاج جيد جداً تمرح وتقفز في المياه ، وتشرب الكحول حتى أنها خلعت البيكيني وبقيت عارية .
****************************************
نانسي عجرم تزور أصغر نجمات كليب "يا بنات "بعد خطورة وضعها الصحي
(( "ليبانون ديبايت" )) : أثبتت الفنانة اللبنانية نانسي جرم أنها إنسانة عظيمة بأخلاقها ومحبتها قبل ان تكون نجمة ناجحة جداً. حيث زارت نانسي احدى فتيات فيديو كليب "يا بنات" وهي غابرييلا جعجع في مستشفى قلب يسوع وذلك للاطمئنان على صحتها بعدما ادخلت الى المستشفى بحالة طارئة منذ اكثر من عشرة ايام بعد اصابتها باحتقان في الرئتين ونظراً لخطورة وضعها الصحي.
وهذه اللفتة التي اتت من النجمة نانسي عجرم لتطمئن على صحة "غابرييلا"ادخلت الفرحة الى قلب نجمة "يا بنات" التي تربطها معها علاقة محبة وود خاصة بعدما شاركتها في تمثيل كليب "يا بنات"، حيث وصلت نانسي الى المستشفى بحسب صحيفة "بصراحة "حاملة معها الكثير من الهدايا اسعدت من خلالها قلب غابرييلا التي رحبت بها على طريقتها الخاصة.
لم تكن هذه المبادرة من نانسي عجرم مستهجنة فهي انسانة عظيمة بأخلاقها ومحبتها قبل ان تكون نجمة ناجحة جداً ومحبوبة الملايين اثبتت مرة جديدة انها وفية لمعجبيها الكبار والصغار على حدّ سواء.