الوطن يابني رقم واحد ... وبعد مية يجي العالم ... الوطن ناموس للي يخجل


http://exclusive-mag.com/wp-content/uploads/2014/11/syr11-11-14-6.jpg

 

(( جهينة نيوز : 29 / 1 / 2016 )) :  أعلن المبعوث الأممي إلى سورية، ستيفان دي مستورا، في كلمة توجه بها إلى الشعب السوري، اليوم الخميس، أنه يعول على بدء المفاوضات السورية في جنيف خلال الأيام القليلة القادمة. وجاء في البيان : "ستنعقد خلال الأيام القليلة القادمة ما نسميه بالمحادثات السورية أو المفاوضات، من أجل أن نحرز التقدم في سبيل إعادة الاستقرار والسلام والكرامة مرة أخرى إلى سوريا". وأعرب في بيانه عن تعويله على دعم الشعب السوري قائلا: "فلتعلموا أيضا أننا نعول عليكم لرفع صوتكم لتقولوا "كفى"، "كفى " لتقولوا لجميع من سيأتي لحضور هذا المؤتمر سواء من داخل أو من خارج سورية، أن هناك توقعات منهم، وعليهم التأكد من رؤيتهم لهذه المحادثات". وأضاف البيان: "لقد رأيتم الكثير من المؤتمرات، اثنان منهم بالفعل. ولا يمكن لهذا المؤتمر أن يفشل". هذا ومن المقرر أن تعقد المفاوضات بين الحكومة السورية والمعارضة تحت رعاية الأمم المتحدة في جنيف يوم 29 كانون الثاني الجاري. ويذكر أن المرحلة الأولى للمفاوضات ستستمر لمدة أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، وبعد ذلك ستمنح للمشاركين فيها مهلة "لإجراء المفاوضات مع مناصريهم لتنسيق الخطوات المقبلة".
****************************************
وزير الدفاع السوري في روسيا لبحث نتائج العمليات العسكرية
(( جهينة نيوز : 28 / 1 / 2016 )) : بحث وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو مع نظيره السوري فهد جاسم الفريج في موسكو اليوم الخميس نتائج العملية الروسية في موسكو. كما بحث الوزيران مواضيع التعاون الروسي السوري العسكري والتقني العسكري. وتبادلا وجهات النظر حول مسائل الأمن الملحة في منطقة الشرق الأوسط. وقال المكتب الصحفي لوزارة الدفاع الروسية إن اللقاء جرى في ظروف ودية وأكد إرادة الجانبين على التنسيق الثنائي بين وزارتي دفاع البلدين.
****************************************
احتمال تأجيل مفاوضات جنيف إلى الاثنين ومحادثات مجموعة «دعم سوريا» 11 شباط
(( جهينة نيوز : 28 / 1 / 2016 )) : أشارت مصادر أممية الخميس إلى احتمال تأجيل محادثات جنيف بخصوص سوريا إلى يوم الاثنين المقبل لأسباب تقنية.وكانت الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية قد أجلت إلى اليوم الخميس الإعلان عن قرارها بشأن المشاركة في مفاوضات جنيف التي كان من المزمع عقدها الجمعة. وقال المتحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية، سالم المسلط إن اجتماع المعارضة السورية سيستأنف المباحثات في الرياض صباح الخميس. وأضاف أن الهيئة العليا للمفاوضات لا يمكنها أن تأخذ قرارا قبل أن تتسلم ردودا من المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا الذي وجه الثلاثاء دعوات للمشاركة في المفاوضات.
وقال المسلط: "يتوقف ردنا، سواء كان إيجابيا أو سلبيا، على رد السيد دي ميستورا" موضحا أنهم يتوقعون الرد خلال الليل، منوها بالأجواء الإيجابية لاجتماع الرياض. وفي سياق متصل أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف الخميس أن تحقيق الهدنة في سوريا يتطلب إكمال قائمتي المنظمات المعارضة والإرهابية. وقال بيسكوف: "موضوع الهدنة ووقف أعمال القتال (وليس حيال الإرهابيين) كان مطروحا منذ زمن طويل، إلا أن ذلك يتطلب البت في قضية إعداد قائمتي المعارضة والمنظمات الإرهابية في سوريا". وأضاف بيسكوف أن العمل في هذا الاتجاه ما زال مستمرا، مشيرا إلى تحديد المهمات ورسم "إطار متفق عليه" في هذا الشأن. وأوضح بيسكوف أن عملية إعداد القائمتين تواجه "بعض الصعوبات"، مشيرا إلى أن "أحدا لم يتوقع أن تكون سهلة". ووصف بيسكوف عملية المفاوضات التي ستبدأ الآن في جنيف بالحساسة جدا، قائلا إنه من غير الصواب الآن إبداء أي "تقييمات متسرعة" تضع قيودا معينة. من جهته أعلن مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى الشرق الأوسط ميخائيل بوغدانوف أنه من المخطط إجراء المحادثات حول سوريا بـ"صيغة فيينا" (مجموعة الدعم) يوم 11 شباط القادم. وقال بوغدانوف الخميس: "يوجد اتفاق مبدئي بين وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والأمريكي جون كيري (حول ذلك)، وسنعرض الآن على باقي المشاركين في المجموعة الدولية لدعم سوريا المكان والزمان (اللقاء) في ميونخ يوم الـ11 شباط"، عشية بدء مؤتمر ميونخ للأمن. هذا ومن المتوقع مشاركة وزير الخارجية الروسي لافروف في المؤتمر فيما يترأس الوفد الروسي رئيس الوزراء دميتري مدفيديف.
****************************************
أحجية جنيف 3 .. روسيا:  أما المفاوضات أو الميدان
(( جهينة نيوز  علي الجندي : 28 / 1 / 2016 )) : جنيف 3 السوري ما زال أحجية حتى قبيل بدء انعقاده بساعات، تضارب في التصريحات حول توقيت بدء المفاوضات والوفود المشاركة فيه. دي ميستورا الذي أكد مراراً أن المفاوضات السورية ستنعقد غداً 29 كانون الثاني يعلن مساء اليوم أن المفاوضات ستكون خلال الأيام القليلة القادمة في إشارة منه إلى تأجيلها، في وقت نفت الأمم المتحدة على لسان خولة مطر المتحدثة الرسمية باسم مفاوضات جنيف السورية أي تغير لموعد المفاوضات وقالت مطر إن الأمم المتحدة لم تغير موعد مفاوضات جنيف السورية، مضيفة إن ما يدور عن تأجيلها يأتي فقط من وسائل الإعلام.
الخارجية الروسية عادت لتؤكد أن موعد بدأ المفاوضات السورية غداً، ذاهبة إلى ما هو أبعد من ذلك حيث أكدت بحسب تصريحات نائب وزير الخارجية الروسي، غينادي غاتيلوف أن وفدا الحكومة السورية والمعارضة بالفعل هناك في سويسرا ومستعدان للمحادثات. في حين أعلنت "معارضة الرياض" أنها لن تكون في جنيف غداً الجمعة، وقبل ساعات من الموعد المحدد لمفاوضات جنيف، قال منذر ماخوس، المتحدث باسم ما يسمى  الهيئة العليا للمفاوضات لوكالة فرانس برس "نعم، اجتماعات جنيف ستبدأ الجمعة، ولن نكون هناك باعتبار أننا لم نتخذ قرارا بعد في ما يتعلق بالمشاركة"، وأضاف "سنواصل اجتماعاتنا غداً في الرياض"، في حين أكد رئيس ما يسمى الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية رياض حجاب أن المعارضة المجتمعة في الرياض لن تدخل قاعة المفاوضات في جنيف ما لم تتحقق مطالبنا، وقال حجاب: "قد نذهب إلى جنيف، لكن لن ندخل قاعة الاجتماعات قبل تحقيق مطالبنا.
وزير الدفاع السوري في موسكو : توقيت زيارة وزير الدفاع السوري فهد جاسم الفريج إلى موسكو هي رسالة من روسيا وسورية مفادها من يفشل المفاوضات السورية لن يبقى أمامه سوى الميدان. فبينما يتوقع مراقبون وصول وزير الخارجية السوري إلى جنيف أو موسكو عشية المفاوضات السورية وصل وزير الدفاع، وهذا يحمل في دلالته الكثير فقبيل الإعلان عن وصول الفريج لموسكو، قال نائب وزير الخارجية الروسي، غينادي غاتيلوف: "نحن اعترضنا دائما والآن نعارض "مشاركة جيش الإسلام" و "أحرار الشام"، في المفاوضات السورية فروسيا تعتبرهما إرهابيتين. وهذا يشير إلى أن سورية وروسيا ومع تغير التوازن الميداني بشكل كبير لصالح دمشق، تؤكدان أن ما كسبته دمشق بالميدان غير مستعدة للتنازل عنه في السياسة، ويشير أيضاً إلى أن الرسالة قد وصلت إلى النظام السعودي حيث يتردد في أوساطه أن محمد بن سلمان أعطى أوامره إلى "معارضة الرياض" بالتوجه إلى جنيف غداً وعدم إضاعة الوقت.
****************************************
روسيا: نعارض مشاركة "جيش الإسلام" و"أحرار الشام" في المفاوضات
(( جهينة نيوز : 28 / 1 / 2016 )) : صرح نائب وزير الخارجية الروسي، غينادي غاتيلوف، اليوم الخميس، بأنه لا يوجد حديث عن تأجيل موعد انطلاق المفاوضات السورية في جنيف، وينبغي أن تبدأ يوم غد الجمعة. وقال غاتيلوف لوكالة "نوفوستي"، اليوم: "لا يجري الحديث عن تأجيل المحادثات، هي مقررة يوم غد. ويجب أن تعقد، بقدر ما نعرف. ووفدا الحكومة والمعارضة بالفعل هناك في سويسرا ومستعدان للمحادثات". وأشار إلى أن مسألة مشاركة ممثلين عن جماعتي "جيش الإسلام" و "أحرار الشام"، التي تعتبرهما روسيا إرهابيتين، في محادثات جنيف السورية لم يتم حلها بعد، مشيرا إلى معارضة موسكو لوجودهما على طاولة المفاوضات. وأضاف: "نحن اعترضنا دائما والآن نعارض "مشاركة جيش الإسلام" و "أحرار الشام". قُدمت اقتراحات بأن يشارك هؤلاء الأشخاص في وفد المعارضة، التي شكلت في الرياض، لا بوصفهم ممثلين لمنظمات إرهابية، بل بصفة شخصية، وأكثر من ذلك، كما أفهم أنا، حتى الآن لم يتم حل هذه المسألة. ووفقا لبعض المصادر، فإنهم من الممكن أن لا يكونوا أعضاء في وفد المعارضة".
وأكد أن روسيا والولايات المتحدة لديهما فهم مشترك حول أن المفاوضات السورية من دون مشاركة الأكراد غير مجدية. وقال غاتيلوف بهذا الصدد: "يوجد فهم مشترك حول أن إجراء المفاوضات من دون مشاركة الأكراد غير مجدي". وفي إجابة عن سؤال حول ما إذا كانت واشنطن تفهم ذلك، قال غاتيلوف: "بحسب ما سمعنا منهم، نعم". وأضاف: "حسب فهمنا، دي ميستورا امتنع حتى الآن عن توجيه الدعوة إلى الأكراد، وهو يقصد أنهم سيشاركون في مرحلة لاحقة، ولا يمكنني القول متى تحديدا وهذا شأن دي ميستورا". هذا ومن المقرر أن تعقد المفاوضات بين الحكومة السورية والمعارضة تحت رعاية الأمم المتحدة في جنيف يوم 29 كانون الثاني الجاري.
****************************************
مصادر: السوريون لا يشملهم قرار وقف الشمل الذي اتخذته الحكومة الألمانية
(( دي برس )) : أكدت مصادر من ألمانيا أن السوريون لا يشملهم قرار وقف الشمل الذي اتخذته الحكومة الألمانية اليوم لانهم لا يندرجون تحت بند " الحماية الجزئية" و أعلنت المصادر أن اللاجؤون الذين يخضعون لـ"الحماية الجزئية" في المانيا هم أولئك الذين لا يمكنهم التمتع بالحقوق الأساسية للجوء، ولا يملكون وضع حماية طبقا لاتفاقية جنيف للاجئين. لكن في نفس الوقت لا يمكن ترحيلهم بسبب الحروب التي تعيشها بلادهم الأصلية، أو لأن هؤلاء معرضون لمخاطر القمع والتعذيب أو حتى مواجهة عقوبة الإعدام.
****************************************
فابيوس: الأكراد لن يحضروا محادثات السلام السورية..
(( دي برس : 28 / 1 / 2016 )) : وهيثم مناع: لا محادثات سلام دون الأكراد..: قال هيثم مناع الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية في تصريحات لرويترز الأربعاء 27-1-2016 إنه لن يشارك في محادثات السلام المقررة في جنيف إذا لم يتلق أيضا الزعيمان الكرديان صالح مسلم وإلهام أحمد دعوة للحضور. وقال مناع "إما أن أذهب مع أصدقائي أو لا أذهب. لا حل وسط في هذه المسألة." وأضاف "يقترحون علينا الآن وفدا يمكننا فعليا أن نسميه الوفد الروسي ولست مستعدا لأن أكون عضوا في الوفد الروسي. من حقنا أن يكون لدينا وفدنا الخاص". وعلى الصعيد ذاته قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إن الزعماء السوريين الأكراد لن يتلقوا دعوة لحضور محادثات السلام في جنيف وإن هيئة معارضة تدعمها الرياض ستقود المفاوضات. وأضاف أن مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا ستافان دي ميستورا أبلغه بأن حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري لن يحضر المحادثات التي من المتوقع أن تبدأ يوم الجمعة. وقال فابيوس لإذاعة (فرانس كولتور) "جماعة حزب الاتحاد الديمقراطي هي أكثر ما يثير المشاكل وأبلغني السيد دي ميستورا أنه لم يرسل لها خطاب دعوة."
وقالت متحدثة باسم دي ميستورا الذي أرسل الدعوات أمس الثلاثاء دون تأكيد أسماء المدعوين إنه يعتزم إصدار بيان عنهم في وقت لاحق اليوم أو غدا الخميس وإنه لن يدلي بأي تعليقات قبل ذلك. وتعطل التحضير لمحادثات السلام الدولية بشأن سوريا بسبب خلافات على من يمثل المعارضة منذ أن بذلت الأمم المتحدة آخر مساعيها لإجراء هذه المحادثات في عام 2014 إذ طالبت كل من روسيا وتركيا باستبعاد عناصر مختلفة من المعارضة. وكانت روسيا تفضل دعوة حزب الاتحاد الديمقراطي الذي يسيطر جناحه العسكري على مناطق كبيرة في شمال سوريا. وقال الزعيم الكردي للحزب لرويترز أمس الثلاثاء إنه لم يتلق دعوة رغم دعوة معارضين آخرين تدعمهم روسيا.
وفرنسا داعم رئيسي لقوى المعارضة المعتدلة التي تقاتل الرئيس السوري بشار الأسد وتقدم لها النصح بشأن كيفية التحضير لمحادثات جنيف. وقال فابيوس "تحدثت مع السيد (رياض) حجاب (منسق المعارضة السورية) ... سيرد على دي ميستورا و(الأمين العام للأمم المتحدة) بان جي مون صباح اليوم." وأضاف "أتفهم موقفهم. هم يقولون نعم للمفاوضات... وفي نفس الوقت يريدون تفاصيل عن المشاركين وعما يجري على الجانب الإنساني وعما سنتحدث عنه." وقال دبلوماسي فرنسي كبير إن هناك حاجة إلى أن يكون حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي وحلفاؤه جزءا من الحل السياسي النهائي في سوريا لكن إشراكهم الآن يهدد بتفكيك هيئة المعارضة التي تشكلت في السعودية. وأضاف الدبلوماسي "لدينا هيئة الرياض المتماسكة. وهي لا تعتبر حزب الاتحاد الديمقراطي جزءا من معارضة النظام." وتابع "حددت المعارضة معايير للتفاوض وأول معيار هو أن الأسد يجب أن يرحل. ووفقا لما رأيت فإن هذا ليس موقف حزب الاتحاد الديمقراطي".
****************************************
السفير الأميركي لدى موسكو : ليس هناك حل عسكري للأزمة في سوريا
(( شام برس ـ واشنطن.. 28 / 1 / 2016 )) : أعرب السفير الأميركي في موسكو جون تيفت عن أمله بـ"حدوث تقدم في المفاوضات السورية المقرر عقدها في جنيف"، مؤكدا "عدم وجود حل عسكري للأزمة". وأشار تيفت إلى "إنكم تعلمون أن المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا يحاول جمع السلطة والمعارضة وإقناعهم بالجلوس إلى طاولة المفاوضات ونحن نؤيد هذه المحاولات، ونعول على أنها ستجري بنجاح، نعلم أن ذلك سيكون صعبا" ورأى أن "الحل السياسي للنزاع هو السبيل الوحيد، الحل العسكري للنزاع أمر غير ممكن"، مؤكدا أن "واشنطن لا ترى إمكانية لحل الأزمة السورية من خلال عمل عسكري".
وأوضح "إننا نعتقد أن حل الأزمة من خلال العملية السياسية هو الخيار الأول، كما أنه لا يمكن حل الأزمة عبر الطرق العسكرية". وفيما يخص العلاقات الروسية الأميركية، أشار إلى "وجود خلافات بين البلدين حيال القضايا الرئيسية، بما في ذلك المسألتان الأوكرانية والسورية"، موضحاً "إننا نعارض تصرفات روسيا في أوكرانيا ونريد المضي قدما وإيجاد حل، كما هو محدد في اتفاقيات مينسك وبعد ذلك، نأمل بأن نتمكن من المضي قدما في علاقتنا وآمل بأنه في عام 2016 سنكون قادرين على إحراز تقدم". كما لفت إلى أن "روسيا والولايات المتحدة تعملان سوية على حل القضية السورية في إطار المجموعة الدولية لدعم سوريا"، معلنا أنه "توجد لدينا إلى حد الآن خلافات جدية بشأن كيفية قيام روسيا بعمليتها العسكرية وتسديدها الضربات الجوية في سوريا".
****************************************
الخارجية الأمريكية : “المعارضة السورية” يجب أن تحضر محادثات جنيف دون شروط مسبقة
(( شام برس ـ واشنطن.. : 28 / 1 / 2016 ))  أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أنه ينبغي على “جماعات المعارضة السورية انتهاز الفرصة التاريخية لحضور المحادثات المزمعة في جنيف يوم الجمعة المقبل دون شروط مسبقة”. وقال مارك تونر المتحدث باسم الخارجية الامريكية في تصريح نقلته “رويترز” اليوم إنه “أمام فصائل المعارضة فرصة تاريخية للذهاب إلى جنيف واقتراح سبل جادة وعملية لتنفيذ وقف لإطلاق النار وإتاحة وصول المساعدات الإنسانية وغيرها من إجراءات بناء الثقة” وينبغي أن يفعلوا ذلك دون شروط مسبقة. ولفت إلى أن “الشعب السوري يتطلع إلى هذه العملية ويحتاج إلى إشارات أمل بأنه لن يعيش في الأزمة إلى الأبد” مؤكدا أن هناك حاجة ملحة لبدء هذه المحادثات.
****************************************
روحاني من باريس : المشكلة في سورية اليوم هي الإرهاب ومن يدعمه
(( باريس ـ سانا : 28 / 1 / 2016 )) : جدد الرئيس الإيراني حسن روحاني تأكيد موقف بلاده بأن الشعب السوري هو من يحدد مستقبله بنفسه داعيا إلى ضرورة مساعدة الشعبين السوري والعراقي في حربيهما ضد الإرهاب. وشدد روحاني خلال مؤتمر صحفى مع نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند في باريس اليوم على أن المشكلة في سورية هي الإرهاب وتنظيم “داعش” الإرهابي داعيا الجميع إلى احترام خيارات الشعب السوري في تقرير مصيره ومن يحكمه. وقال روحاني إن “مشكلة سورية اليوم هي الإرهاب وتنظيم “داعش” الإرهابي ومن يدعمهم ويجب علينا مساعدة الشعب السوري والشعب العراقي في محاربة الإرهاب وطرده من بلادهما”. وحذر الرئيس الإيراني أولئك الذين يشترون النفط من التنظيمات الإرهابية ويبيعونها الأسلحة ويدعمونها سياسيا بأن عليهم أن يعلموا بأنهم “سحقوا حقوق الشعوب”. وأوضح روحاني أن الجانبين الإيراني والفرنسي بحثا موضوع مكافحة الإرهاب والتطرف وشددا على ضرورة التعاون فى مختلف المجالات لاجتثاث جذور الإرهاب وإعادة الأمن والسلام للمنطقة.
ولفت روحاني إلى أن استقرار المنطقة أمر مهم بالنسبة لإيران وإلى الرغبة في تسوية المشاكل ومن بينها التوتر بين إيران والسعودية عبر المنطق والحوار مشيرا إلى أهمية تعزيز العلاقات بين إيران وفرنسا في شتى المجالات. وقال الرئيس الإيراني “يجب علينا أن نستثمر فترة ما بعد الاتفاق حول ملف إيران النووي بشكل جيد” لافتا إلى أن فرنسا لعبت دورا نشطا في المفاوضات النووية. وأوضح روحاني أن الاتفاقيات التي وقعت اليوم في فرنسا تظهر إرادة البلدين على تعزيز التعاون المشترك بينهما. بدوره أشار هولاند إلى أن “باريس تتطلع لتذليل كل العقبات والمشاكل التي تعترض تطوير العلاقات مع طهران” موضحا أن شركة طيران ايرباص الفرنسية ستعود إلى طهران كاشفا عن توقيعه 30 وثيقة واتفاقية للتعاون بين البلدين. وكان روحاني أكد خلال مؤتمر صحفى في روما في ختام زيارته لإيطاليا أمس ضرورة إعادة الأمن والاستقرار إلى سورية والعراق ومكافحة الإرهاب في منطقة الشرق الأوسط وأن المشكلة الرئيسية التي تعاني منها المنطقة هي وجود تنظيم “داعش” الإرهابي وظاهرة العنف والحرب الإقليمية بين السعودية واليمن التي يجب وقفها.