الوطن يابني رقم واحد ... وبعد مية يجي العالم ... الوطن ناموس للي يخجل


http://newsmedia.tasnimnews.com/Tasnim/Uploaded/Image/1394/05/14/139405141104395845817843.jpg

 

وأخبار دولية أخرى..: ( 1 ) : (( وكالة تسنيم الدولية : 5 / 8 / 2015 )) : بوتين يستدعي سفير تركيا متجاهلا البروتوكول الدبلوماسي ويحذر بشدة : سنحوّل سوريا الى استالينغراد اخرى لأردوغان..: تجاهل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، البروتوكول و العرف الدبلوماسي ، و استدعى مباشرة "اومت يارديم" سفير تركيا لدى موسكو ليوجّه تحذيرا شديدا الي الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من مغبة الاستمرار في العمل علي المزيد من تعقيد الازمة السورية ، و هدد بأن بلاده سوف تحول سوريا الي «استالينغراد» اخري لاردوغان الذي وصفه بـ"الرئيس الديكتاتور" ما لم يكف عن دعم تنظيم داعش في سوريا . و أفاد موقع «موسكو تايمز» ، امس الثلاثاء ، بأن الرئيس الروسي بوتين ، تجاهل البروتوكول الدبلوماسي ، و استدعي بنفسه السفير التركي ليوجه تحذيرا شديدا ، بأن روسيا سوف تقطع كل علاقاتها الدبلوماسية مع تركيا .. ما لم يتخلي اردوغان عن سياساتها ويكف عن دعم عناصر تنظيم داعش الارهابي في سوريا. و ذكر الموقع أن الرئيس الروسي انتقد في هذا اللقاء ، السياسة الخارجية التي تعتمدها أنقرة ودورها التخريبي في سوريا و العراق و اليمن ودعمها الارهابيين في تنظيم القاعدة و الجماعات الارهابية التي تتلقي الدعم من السعودية ، ما ادى الى ان يتحول اللقاء الي نقاش حاد و محتدم بين الرئيس بوتين و السفير يارديم . وحسب المعلومات التي تسربت عن هذا اللقاء الذي دام ساعتين ، فإن السفير التركي رفض الاتهامات التي وجهها الرئيس الروسي لبلاده واعتبر روسيا السبب الرئيس في الحرب الداخلية التي تشهدها سوريا .
و رد الرئيس الروسي على مزاعم السفير التركي قائلا : "قل لرئيس جمهوريتك الديكتاتور فليذهب الىجهنم مع ارهابيي داعش الذين يحبهم" . و تابع الرئيس الروسي قائلا : سأحوّل سوريا الي «استالينغراد» كبرى لاردوغان ، و ذلك لأن درجة خبثه وحلفاءه السعوديين لا تقل عن الديكتاتور الالماني النازي ادلوف هيتلر . و اضاف بوتين : ان رئيس جمهوريتك يعتمد الرياء ، فهو من جهة يدعم الديمقراطية و ينتقد الانقلاب العسكري في مصر ، وفي الوقت ذاته يغض الطرف عن الممارسات الارهابية التي تهدف اسقاط الرئيس السوري" . وأكد الرئيس الروسي في هذا اللقاء أن بلاده لن تترك الحكومة السورية المنتخبة ، وحيدة في الميدان ، و ستتعاون مع حلفائها ( الجمهورية الاسلامية الايرانية والصين ) ، للتوصل الي آلية سياسية ، لوضع نهاية للحرب الداخلية في سوريا . الجدير بالذكر أن معركة «استالينغراد» التي وقعت في صيف 1942 و انتهت في 2 شباط 1943 ، تعتبر من أشرس المعارك التي حدثت في الحرب العالمية الثانية حيث هاجم الجيش الالماني النازي و حلفاؤه ، مدينة استالينغراد لاحتلالها .. الا انه تكبد هزيمة كبيرة من الجيش الروسي بعد حرب دامية انتهت في 3 شباط عام 1943 .
****************************************
حزب فرنسي معارض : هولاند لوّث سمعة بلادنا
(( جهينة نيوز : 6 / 8 / 2015 )) : اعتبرت زعيمة حزب فرنسي معارض أن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند لوّث سمعة بلاده، حين قرر فسخ صفقة تجارية موقعة مع روسيا. قالت مارين لوبين، رئيسة حزب "الجبهة الوطنية"، في بيان حول فسخ صفقة "ميسترال"، إن قرار فسخ الاتفاقية التي وقعتها فرنسا وروسيا في عام 2011، لتوريد سفن من نوع "ميسترال" للقوات البحرية الروسية هو الخطأ الخطير الجديد من أخطاء الرئيس فرانسوا هولاند الذي يلحق ضررا كبيرا بسمعة فرنسا. وأشارت إلى إن الإحجام عن تنفيذ الاتفاقية التجارية يزعزع ثقة الدول الأخرى بفرنسا كشريك تجاري. وأعلن الرئيس الفرنسي قرار وقف تنفيذ عقد توريد سفينتي إنزال عسكريتين من طراز "ميسترال" لروسيا خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الروسي يوم 5 آب 2015. ويُعتقد أن باريس اتخذت هذا القرار منصاعة لضغط واشنطن.
****************************************
جولة جديدة من المحادثات بين الأطراف الليبية في جنيف الاثنين القادم
(( جهينة نيوز : 6 / 8 / 2015 )) : أعلنت بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا اليوم الخميس عزمها تنظيم جولة جديدة من محادثات السلام بين الأطراف الليبية الاثنين القادم 10 آب في جنيف. وقالت البعثة، التي يترأسها المبعوث الدولي إلى ليبيا برناردينو ليون في بيان "يحث السيد ليون الأطراف الرئيسية على مضاعفة جهودها والاستمرار في العمل سويا لتضييق فجوة الخلافات القائمة والتوصل إلى أرضية مشتركة يمكن أن تشكل الأساس لتسوية سلمية للنزاع السياسي والعسكري في ليبيا." وأضاف البيان "أكد ليون أنه بينما تستمر تحفظات بعض الأطراف على ما تحقق حتى الآن فإن من المهم لجميع الأطراف مواصلة العمل على معالجة وحل هذه المخاوف بصورة مشتركة".
****************************************
فرنسا ترفض دفع غرامات فسخ عقد سفن "ميسترال" لروسيا
(( جهينة نيوز : 6 / 8 / 2015 )) : أعلن الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، اليوم الخميس، أن فرنسا لن تدفع أية غرامات على فسخ عقد تصدير سفينتي "ميسترال" لروسيا. وقال هولاند خلال زيارته إلى مصر: "الاتفاقية لا تنص على أية غرامات". وكان الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والفرنسي فرانسوا هولاند قد اتفقا أمس على فسخ عقد بناء وتوريد السفينتين حاملتي المروحيات من نوع "ميسترال". وقامت فرنسا برد قيمة العقد إلى روسيا، وبعد إعادة المعدات الروسية، يمكنها التصرف في السفينتين. والجدير بالذكر أن الصفقة الخاصة بتوريد حاملتي الحوامات من طراز "ميسترال"، كانت قد عقدت بين شركة "دي.سي.أن. أس" الفرنسية، وشركة "روس أبورون أكسبورت" الروسية، عام 2011، وبموجب هذه الصفقة، كان ينبغي على الجانب الفرنسي، تسليم أولى السفينتين "فلاديفوستوك" في شهر تشرين الثاني من العام 2014، وتسليم الثانية "سيفاستوبول" خلال العام الجاري 2015. وتجدر الإشارة إلى أن فرنسا، تراجعت عن توريد حاملتي المروحيات "ميسترال" إلى روسيا، بسبب زيادة حدة التوتر في العلاقات الروسية الغربية، والضغط الأمريكي عليها، نتيجة تفاقم وضع الأزمة الأوكرانية.
****************************************
مشروع قرار أممي للتحقيق في استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية
(( جهينة نيوز : 6 / 8 / 2015 )) : صادق وزيرا خارجية كل من روسيا والولايات المتحدة سيرغي لافروف وجون كيري في كوالالمبور على مشروع قرار أممي حول وضع آلية للتحقيق في استخدام السلاح الكيماوي في سورية. الوزيران وفي لقاء قصير جمع بينهما اليوم الخميس قبيل انعقاد الجلسة الختامية لمجلس وزراء الخارجية في دول منظمة آسيان المنعقد في العاصمة الماليزية اتفقا على مشروع القرار الذي من شأنه ان يسهم في تشخيص المذنبين في استخدام السلاح الكيماوي في سوريا. وسبق لممثلي البلدين أن توصلوا في الأمم المتحدة إلى صيغة توافقية حول نص القرار، ما يرجّح مناقشته من قبل مجلس الأمن الدولي يوم الجمعة القادم. وقالت مصادر دبلوماسية روسية في موسكو إن القرار ينص على أن منظمة حظر السلاح الكيماوي سترفع إلى مجلس الأمن بعد عشرين يوماً على اتخاذ القرار الدولي توصياتها حول إنشاء بنية مشتركة مع المؤسسات المتخصصة في الأمم المتحدة لإجراء تحقيقات مستفيضة في حالات استخدام السلاح الكيماوي في سوريا.
****************************************
"النصرة" وواشنطن : "معاهدة عدم اعتداء"!
(( بيروت.. شام برس : 7 / 8 / 2015 )) : أخيراً، قدّمت الولايات المتحدة إلى «تنظيم القاعدة في بلاد الشام ــ جبهة النصرة» تطميناً علنيّاً يؤكّد أنّها غير موضوعة على لائحة أهداف مسلّحي «المُعارضَة المُعتدلة». وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر، أمس، إن «قوات المعارضة المُدرّبة من قبل قوات التحالف لن تقومَ بمهمةٍ غير قتال تنظيم الدولة الإسلامية». في الوقت نفسه، أكّد المتحدّث تعهّد بلاده بـ«حماية المقاتلين إذا تعرضوا لتهديد مِن النصرة».
وقال: «موقفنا من النصرة معروف بشكل جيد. ونحن سنواصل حماية هذه القوات أثناء تصدّيها لتنظيم الدولة شمالي سوريا»، مؤكّداً أن «واشنطن تدعمهم بغارات دفاعيّة للمساعدة في حمايتهم أينما كانوا». ويأتي هذا التطمين بعد سلسلة تطوّرات افتُتحت بشنّ «النصرة» هجماتٍ استباقيّة ضدّ مسلّحي مجموعات تلقّوا تدريباتٍ أميركيّة، على رأسهم مسلّحو «الفرقة 30 مشاة». وتنسجم تصريحات الخارجيّة الأميركيّة مع ما أكّده قبل أيّام مصدر من «الفرقة 30» لـ«الأخبار» حول «وجود قرار بعدم الاشتباك مع النصرة إلا في حال الدفاع عن النفس». وكانت «النصرة» قد بدأت يوم الأربعاء عملية «إعادة انتشار» تُبعدها عن مسرح العمليات القادمة، لتأتي تصريحات تونر وتُظهر المشهدَ أشبه بإعلان «حسن نوايا» بين الطرفين.
****************************************
مجلس الأمن يتبنى قرارا بتشكيل لجنة خبراء للتحقيق في استخدام الكيماوي في سورية..
(( نيويورك ـ سانا : 7 / 8 / 2015 )) : الجعفري: الحكومة والجيش السوري لم ولن يستخدما أي سلاح كيماوي..: تبنى مجلس الأمن الدولي وبالاجماع اليوم القرار رقم 2235 الذي يطالب الأمم المتحدة بتشكيل لجنة خبراء للتحقيق في استخدام المواد الكيماوية بما في ذلك الكلور في سورية. وأكد الدكتور بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة خلال كلمة له أمام مجلس الأمن الدولي بعد تبني القرار أن “الحكومة السورية والجيش العربي السوري لم ولن يستخدما أي سلاح كيماوي لا بل إن الجيش السوري والمدنيين السوريين كانوا هم هدفا لاستخدام السلاح الكيماوي والمواد الكيماوية السامة ومنها غاز الكلور من قبل التنظيمات الإرهابية المسلحة وعلى رأسها تنظيما “داعش وجبهة النصرة”.
وقال الجعفري إن “الحكومة السورية ليست مسؤولة عن استخدام الكيماوي وهي وجهت عشرات الرسائل إلى مجلس الأمن ولجانه المختصة وكذلك إلى منظمة حظر الأسلحة الكيماوية مرفق بها معلومات وأدلة عن امتلاك وتصنيع واستخدام المجموعات الإرهابية في سورية للمواد الكيماوية السامة وقد أحلنا لعناية أعضاء وفودكم بتاريخ 5 آب أي قبل ثلاثة أيام بالضبط رسالة تتضمن جدولا بكل تلك المراسلات وعددها 13 مراسلة رسمية متاحة لكم في أرشيف مجلس الأمن”.
ولفت الجعفري إلى أن “الحكومة السورية طالبت بالتحقيق في استخدام الأسلحة الكيماوية في خان العسل قرب حلب ورغم ذلك لم تستجب الأمم المتحدة ولم تشكل لجنة تحقيق ولم يتم تحديد هوية مرتكبي هذه الجريمة الاثمة ولا تم وضعهم أمام المساءلة القانونية اللازمة”.
وأضاف لقد نبهت حكومة الجمهورية العربية السورية أعضاء مجلس الأمن مرارا وتكرارا من خطورة استخدام السلاح الكيماوي في سورية من قبل مجموعات إرهابية بعضها مرتبط بتنظيم القاعدة كما عبرت عن تخوفها الجاد من قيام بعض الأنظمة التي تدعم الإرهاب والإرهابيين بتقديم أسلحة كيماوية للمجموعات الإرهابية المسلحة والادعاء لاحقا بأن الحكومة السورية هي التي قامت باستخدامها.
وقال الجعفري إن “سورية قامت بالوفاء بالتزاماتها الناشئة عن انضمامها لاتفاقية حظر الأسلحة الكيماوية وكذلك التزاماتها بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2118 لعام 2013 وقد حرصت منذ البداية وحتى اليوم على تقديم كل أشكال التعاون المطلوب والتعامل بكل إيجابية وشفافية ومرونة لتنفيذ التزاماتها وذلك في ظل تحديات كبيرة ووضع أمني صعب ومعقد واستفزازي ناتج عن السلوك المعادي الذي قامت به بعض الأطراف الإقليمية والدولية”. وبين الجعفري أنه لولا التعاون السوري البناء مع البعثة المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية والأمم المتحدة لما تم إنجاز مهامها بنجاح غير مسبوق في تاريخ المنظمة. وذكر الجعفري أن “حكومة الجمهورية العربية السورية أكدت أمام هذا المجلس وأمام المجلس التنفيذي لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية وفي أكثر من مناسبة على إدانتها لاستخدام الأسلحة الكيماوية أو أسلحة الدمار الشامل الأخرى في أي مكان ومن قبل أي كان”.
وشدد الجعفري على أن حكومة الجمهورية العربية السورية تؤكد على أن الحيادية والشفافية والمصداقية والنزاهة وعدم التسييس إضافة للتعاون والتنسيق الكاملين مع الحكومة السورية يجب أن تكون المبادئ الأساسية التي تحكم عمل آلية التحقيق المنشأة بموجب القرار المعتمد اليوم مضيفا “نقول ذلك في ظل تجربتنا مع بعثات سابقة خالفت في عملها وممارساتها كل تلك المبادئ المذكورة اعلاه وخاصة لناحية اعتمادها على شهود زور ومفبركين من قبل جهات معروفة للجميع وكذلك إجراؤها لتحقيقاتها المبسترة والجزئية خارج الأراضي السورية دون أدنى مستوى من التنسيق مع السلطات السورية”.
وأشار الجعفري إلى أن موضوع طائرات الهيلوكبتر الذي ذكره بعض اعضاء المجلس هو “بمنتهى الأهمية لأنه من ضمن الفبركات التي تم إدخالها في بعض الوثائق التي تحدث عنها بعض الزملاء.. الشهود الذين تحدثوا عن سماع أصوات طائرات الهيلوكبتر تم الاستماع إليهم داخل الأراضي التركية وليس داخل الأراضي السورية وبالتالي فهم شهود مشكوك في نزاهتهم للاسباب التي يعرفها الجميع”.
ولفت الجعفري إلى أنه وقبل اكثر من عامين “وافينا أعضاء مجلس الأمن بفيلم تم تصويره داخل الأراضي التركية عن استخدام الإرهابيين للأرانب في تجربة استخدام السلاح الكيماوي وتهديد هؤلاء الإرهابيين في الفيديو المصور بأنهم إنما قاموا بهذه التجربة من أجل تطبيقها لاحقا داخل الأراضي السورية وهو أمر فعلوه”.
وأكد الجعفري أن “الحكومة السورية قد أوفت بالتزاماتها كاملة بموجب جميع القرارات التي تم اعتمادها في هذا المجلس سواء حول الأسلحة الكيماوية أو الحالة الإنسانية وكذلك مكافحة الإرهاب في حين لاتزال هناك أطراف إقليمية ودولية أخرى بعضها مذكور بالاسم في تقارير صادرة عن لجان هذا المجلس متورطة في تأجيج الوضع في سورية وفي استجلاب الإرهاب الدولي اليها من أكثر من 100 دولة عضو في هذه المنظمة الدولية.. أطراف لم تستجب لأي من الأحكام الواردة في تلك القرارات التي اعتمدتموها أنتم”. وتابع الجعفري “ما زلنا في سورية نعاني من انتهاكات تلك الدول المتكررة لهذه القرارات في ابتزاز سياسي غير مسبوق أدى إلى إطالة أمد الأزمة وزاد من معاناة الشعب السوري”.
وجدد الجعفري الدعوة لمجلس الأمن لضرورة حث الدول الأعضاء كافة على التنفيذ الكامل لقراراته ولا سيما القرارات 2170 و 2178 و2199 وكذلك حث الجميع بما في ذلك مجلس الأمن والآلية التي ستنشأ على التنسيق الكامل والتعاون الكامل مع الحكومة السورية ضمانا لنجاح مبدأي المساءلة والشفافية. من جهته أكد مندوب روسيا الاتحادية في مجلس الأمن الدولي فيتالي تشوركين أن هذا القرار يندد بالهجمات التي استخدم فيها غاز الكلور في سورية وهو رسالة ستجعل من استخدموا الأسلحة الكيماوية يفكرون كثيرا قبل أن يستعملوها داعيا إلى إيجاد الية تحدد من استعمل الكلور في تلك الهجمات وتقديمهم إلى العدالة مما سيفضي إلى حماية المدنيين. وأوضح تشوركين أن هيئة التفتيش ستكون برعاية الأمم المتحدة وبإشراف من منظمة حظر الأسلحة الكيماوية مشددا على ضرورة أن يكون هنالك سعي إلى إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية وجمع كل الأطراف للحوار لمحاربة الإرهاب. بدوره شدد مندوب الصين ليو جي جي على ضرورة احترام سيادة سورية ووحدة ترابها مؤكدا أن “الحل السياسي هو الحل الوحيد للأزمة في سورية” لافتا إلى أن “الصين تأمل في أن يكون القرار الجديد الذي تلقى إجماع الدول مساعدا على إيجاد حل لهذه الأزمة في أسرع وقت ممكن”.
وفي السياق ذاته لفت مندوب فنزويلا في مجلس الأمن الدولي إلى حرص الحكومة السورية على تنفيذ برنامج حظر الأسلحة الكيماوية فوق أراضيها مقدرا التعاون الكامل لسورية حول تنفيذ القرار 2118 معتبرا أن آلية التحقيق المشتركة التي ستتشكل استنادا إلى نص هذا القرار ستتيح تحديد الأشخاص والحكومات التي استخدمت أو نظمت أو رعت استخدام السلاح الكيماوي في سورية. وأكد المندوب الفنزويلي أن السبيل الوحيد لإحلال السلام هو دعم الشعب السوري وحكومته مع الأخذ بعين الاعتبار احترام سيادة ووحدة أراضيه واستقلاله السياسي وفقا لنصوص ميثاق الأمم المتحدة وأن حل الأزمة في سورية لا بد أن يكون عن طريق التفاوض سلميا وسياسيا. وبين المندوب الفنزويلي أن “سورية كانت ضحية الإرهاب الذي يتصرف بعنف بغيض من أجل فرض هيمنته وتشدده الديني” مشيرا إلى أن “استخدام الأسلحة الكيماوية يفيد التنظيمات الإرهابية الممولة من الخارج التي تسعى إلى إسقاط النظام الشرعي للرئيس بشار الأسد” وحذر من أن “نجاح هذه المجموعات في فرض هيمنتها سيكون له تداعيات أبشع بكثير مما نشهده اليوم على الشعب السوري والشرق الأوسط”. يشار إلى أن القرار الذي تم تبنيه ينص على “إنشاء آلية مشتركة للتحقيق” مؤلفة من خبراء في الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيماوية ومن المفترض تشكيل فريق الخبراء خلال عشرين يوما ليستمر عمله عاما كاملا مع احتمال تمديد يوافق عليه مجلس الأمن الدولي في قرار جديد على أن يسلم أول تقاريره خلال تسعين يوما من بداية التحقيق.
****************************************
بوغدانوف : على السوريين أن يقرروا وحدهم مصير بلدهم عن طريق الحوار
(( موسكو ـ سانا : 7 / 8 / 2015 )) : أكد مبعوث الرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف أنه “يجب على السوريين أن يقرروا وحدهم مصير بلدهم عن طريق الحوار السياسي” مشيرا إلى أن بلاده تنتظر وصول “أكثر من وفد للمعارضة السورية إلى موسكو خلال الفترة القادمة”. وقال بوغدانوف في تصريح لقناة روسيا اليوم.. إن “موسكو تشجع السوريين على الجلوس إلى طاولة الحوار وفق بيان جنيف” موضحا أن موسكو تعمل على إيجاد حلول للأزمات في المنطقة. وكان بوغدانوف استعرض قبل يومين خلال لقائه في طهران نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم نتائج اللقاءات التي أجراها الجانب الروسي مع دول مجلس التعاون الخليجى حيث تم التركيز على ضرورة السعي المشترك لتنفيذ مبادرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشأن إقامة تحالف إقليمى لمكافحة الإرهاب انطلاقا من التزام دول الجوار بتنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.
****************************************
تشوركين : عدم تعاون أميركا والغرب مع سورية في محاربة “داعش” يقوض من فاعلية محاربة الإرهاب
(( موسكو ـ سانا : 8 / 8 / 2015 )) : أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين أن عدم رغبة الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى في التعاون مع الحكومة السورية في محاربة تنظيم (داعش) الارهابي يقوض من فاعلية جهود محاربة الإرهاب. ونقل موقع (روسيا اليوم) عن تشوركين قوله للصحفيين عقب تبني مجلس الامن الدولى بالاجماع أمس قرارا بتشكيل لجنة خبراء للتحقيق في استخدام المواد الكيميائية فى سورية: “زملاؤنا الغربيون لا يرون ضرورة التركيز أساسا على التهديد الإرهابي في سورية والعراق خلال عملنا المشترك في محاربة داعش” مضيفا: “نحن طرحنا مفهوما حول جبهة محاربة الإرهاب في سورية والعراق لكن حتى اللحظة ليست لدينا جهود موحدة من المجتمع الدولي والسبب في ذلك أساسا أن الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى وزملاءنا الغربيين في مجلس الأمن لا يريدون التعاون مع الحكومة السورية في هذه الحرب المشتركة وهذا يقوض من فاعلية الجهود”. وتابع تشوركين: “خلال عملنا على تدمير السلاح الكيميائي في سورية تعاون الجميع مع الحكومة السورية وإذا كنا قد فعلنا هذا حينها فلماذا لا نستطيع الآن فعل ذلك في وقت اصطدمنا فيه بتحد خطير جدا متمثل في تنظيم (داعش) وغيره من المنظمات الإرهابية في سورية”. وكان مجلس الامن الدولى تبنى بالاجماع أمس القرار رقم 2235 الذي يطالب الامم المتحدة بتشكيل لجنة خبراء للتحقيق في استخدام المواد الكيمائية بما في ذلك الكلور في سورية.
****************************************
متحدث أميركي : برنامج البنتاغون لتدريب “المعارضة المعتدلة” في سورية فشل فشلا ذريعا
(( واشنطن ـ سانا : 7 / 8 / 2015 )) : أقر المتحدث باسم إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن برنامج وزارة الدفاع الامريكية “البنتاغون” لتدريب من تصفها واشنطن بـ “المعارضة المعتدلة” في سورية فشل فشلا ذريعا. وأفادت قناة “سي بي اس” الأمريكية التي نقلت كلام المسؤول الأمريكي الذي لم تذكر اسمه بأنه تم القضاء واعتقال واختفاء نصف فرقة المقاتلين حتى قبل أن يحتكوا بتنظيم “داعش” لافتة الى ان هذه الخسائر لحقت بهم نتيجة المعارك مع “جبهة النصرة” الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة. وذكرت القناة أن وزارة الدفاع الامريكية  أنفقت على تدريب نحو 60 مسلحا ممن تصفهم بـ “المعارضة المعتدلة” خلال شهرين 42 مليون دولار. ويرى محللون أن الولايات المتحدة الامريكية تقوم من خلال هذه الخطوة المتمثلة بتدريب مجموعات صغيرة من الارهابيين واعطائهم صفة “معارضة معتدلة” و إدخالهم إلى سورية بزعم محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي بنقل الخبرات العسكرية والاسلحة الحديثة بطريقة غير مباشرة إلى إرهابيي القاعدة في سورية لان هذه المجموعات الصغيرة ستكون هدفا سهلا ل/جبهة النصرة/ من أجل ضمهم الى صفوفها كما حصل مع “حركة حزم” التي تلقت كميات ضخمة من الاسلحة الامريكية انتهت جميعها بأيدي تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي.
****************************************
ألمانيا : الإقامــــة الدائمــــة أصبحت من اليوم من حق أيّ لاجئ
(( دي برس : 8 | 8 | 2015 )) : أصدر المكتب الفدراليّ الألمانيّ للهجرة واللاجئين (BAMF)، قراراً جديد يتعلق بمسألة منح الإقامة الدائمة للاجئين على الأراضي الألمانية. وقال المكتب، على موقعه الرسمي في شبكة الانترنيت : «يُمنح اللاجئ الإقامة الدائمة بعد انتهاء إقامة اللجوء ذات الثلاث سنوات، بغض النظر عن ضرورة الحماية على الأراضي الألمانيّة». وجاء في القرار، أن ألمانيا تترك الخيار للاجئ نفسه ليقرر، ما إذا كان يرغب بتمديد إقامته للحصول على الإقامة الدائمة، أو إنهاءها، أو تجديدها. ويضيف (BAMF) يرى في توقعاته أنّ 95% من اللاجئين سيحصلون في نهاية المطاف على الإقامة الدائمة بعد انتهاء مدة إقامة اللجوء ذات الثلاث سنوات" . وبدأ العمل بهذا القانون؛ وقانون حقّ البقاء، منذ 1 آب/أغسطس 2015، ما يعتبر تحدٍ لليمين الألمانيّ الرافض لتوطين "الغرباء" في البلاد. ومنحت دول الاتحاد الأوربيّ حق اللجوء لحوالي 70 ألف لاجئ من سوريا، وتعهدت ألمانيا باستقبال القسم الأكبر.