الوطن يابني رقم واحد ... وبعد مية يجي العالم ... الوطن ناموس للي يخجل


 

وأخبار صحية أخرى ..: ( 1 ) : (( لندن ـ سانا : 21 / 7 / 2015 )) : أظهرت نتائج دراسة جديدة أن قلة النوم ربما تكون سببا في زيادة نسبة الإصابة بمرض الزهايمر وذلك من خلال تحفيز مادة تؤدي لانسداد شرايين المخ. وذكرت شبكة سكاي نيوز الإخبارية أن الدراسة وجدت أن كبار السن الأصحاء الذين كان لديهم كمية أكبر من المادة اللزجة المرتبطة بالزهايمر وهي بروتين أميلويد كانوا يحصلون على نوم عميق أقل وحققوا درجات أقل في اختبارات الذاكرة.

وتتبعت دراسة أخرى آلاف كبار السن ووجدت أن حالات النوم المتقطع وانقطاع التنفس أثناء النوم زادت من خطورة الإصابة بالتدهور المعرفي المرتبط بالزهايمر.
يذكر أن الزهايمر داء يصيب المخ ويتطور ليفقد الإنسان ذاكرته وقدرته على التركيز والتعلم وقد يتطور ليحدث تغييرات في شخصية المريض.
****************************************
لماذا يصبح الأطفال عدوانيين؟
(( موسكو ـ سانا : 18 / 7 / 2015 )) : أجرى الخبراء دراسة اشترك فيها 1299 طفلا مع عوائلهم من ثمانية بلدان. وذكر موقع روسيا اليوم أن علماء النفس تابعوا تصرفات وسلوك المشتركين بالدراسة مدة أربع سنوات “بدأت الدراسة عندما كان عمر الأطفال 8 سنوات وانتهت ببلوغهم 12 سنة”.

واستنتج الباحثون أنه إذا شعر الأطفال أن المحيطين بهم يتصرفون بعدوانية فإنهم يسلكون نفس السلوك حتى في حالة عدم وجود أي عدوانية من جانب المحيطين بهم لأن الطفل لا يمكنه دائما تقويم تصرف الكبار بصورة صحيحة رغم انه يكون محقا في أحيان غير قليلة. وينصح الخبراء أولياء الأمور بتوضيح دوافع تصرفاتهم لأطفالهم وإعلامهم بأنها ليست عدوانية.
****************************************
فرص تخفيف الوزن عند البدناء ضئيلة جداً
(( موسكو ـ سانا : 21 / 7 / 2015 )) : اكتشف العلماء أن فرص البدناء في تخفيض وزنهم ضئيلة جدا باتباع الطرق التقليدية المستخدمة في تخفيض الوزن.
وذكر موقع روسيا اليوم أن علماء الكلية الملكية في بريطانيا توصلوا إلى أن فرص الشخص البدين في تخفيض وزنه باستخدام الطرق المتبعة حاليا ضئيلة جدا باستثناء التدخل الجراحي.

ويعتبر الأطباء تخفيض الوزن بنسبة 5-10 بالمائة أمرا إيجابيا في عملية تخفيض الوزن. واتضح للباحثين البريطانيين أن واحدا من كل 12 رجلا (النساء 1 من كل 10 ) يعاني من البدانة ينجح في تخفيض وزنه بالطرق التقليدية المستخدمة حاليا. وبلغت نسبة الذين تمكنوا من تخفيض وزنهم بنسبة 5 بالمائة خلال سنتين 53 %، ولكن 78% منهم يستعيدون الوزن المفقود خلال 5 سنوات.

وحسب رأي العلماء إن فرص نجاح الذين يعانون من البدانة في تخفيض وزنهم الى الوزن المطلوب هي 1 من بين 250 رجلا (النساء 1 من 124). أما السمنة المرضية “البدانة المرضية” فإن احتمال نجاح عملية تخفيض الوزن هي 1 من بين 1290 للرجال و1 لـ 677 للنساء.
****************************************
علامات الشيخوخة الأولى تظهر منذ منتصف العشرينات
(( واشنطن ـ سانا : 17 / 7 / 2015 )) : توصل باحثون أميركيون في خلاصة لدراسة شملت نحو ألف شخص إلى أن العلامات الأولى للشيخوخة يمكن رصدها اعتبارا من منتصف العشرينات كما أن الأشخاص الذين يشيخون بسرعة لديهم معدل شيخوخة بيولوجية يبلغ ثلاث سنوات في كل عام واحد ويأمل الباحثون أن تعطي “هذه الاكتشافات أملا بأن يتمكن الطب من إبطاء الشيخوخة وإعطاء الناس سنوات أكثر للعمل”.

وخلصت دراسة أميركية حديثة نشرت نتائجها في مجلة “بروسيدينغز اوف ذي ناشونال اكاديمي اوف ساينسز” إلى أن العلامات الأولى للشيخوخة يمكن رصدها اعتبارا من سن أواسط العشرينات وأجرى الباحثون تحليلا لآليات الأيض لدى مجموعة من 954 شخصا مولودين في نيوزيلندا خلال عامي 1972 و1973.
وشمل التحليل العلمي الرئتين والكبد والكلى والأسنان والأوعية الدموية والأيض وجهاز المناعة لدى المشاركين في الدراسة عند أعمار 26 و32 و38 عاما.
وبالاستعانة بـ 18 معطى مختلفا لقياس الوضع الصحي والشيخوخة.

حدد الباحثون “عمرا بيولوجيا” لكل مشارك في الدراسة في سن الثامنة والثلاثين. وعند هذه السن نفسها، كان مستوى الشيخوخة لدى البعض قريبا لذلك المسجل عادة لدى الأشخاص دون سن الثلاثين، في حين تم تسجيل لدى أخرين مستوى شبيها بذلك الموجود لدى الأشخاص الذين يناهز عمرهم ستين عاما.